المنتدى الأول للأساتذة المجازين في الجزائر

هذا المنتدى يهتم بمشاكل و طلبات و اقتراحات الأساتذة المجازين
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 من صفات النبي عليه الصلاة والسلام الخَلْقية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابن الواحات
مشرف قسم
مشرف قسم


ذكر
عدد الرسائل : 1870
العمر : 38
الاوسمه :
تاريخ التسجيل : 03/03/2008

مُساهمةموضوع: من صفات النبي عليه الصلاة والسلام الخَلْقية   الأربعاء يوليو 23, 2008 8:35 pm

من صفات النبي عليه الصلاة والسلام الخَلْقية


عن «أنس» رضي الله عنه قال "كان رسول الله صلى الله عليه وسلم أزهر اللون ليس بالأدهم ولا بالأبيض الأمهق - أي لم يكن شديد البياض والبرص - يتلألأ نورا"، أما صفة وجهه عليه الصلاة والسلام فكان أسيل الوجه مسنون الخدين ولم يكن مستديرا غاية التدوير بل كان بين الاستدارة والإسالة، وكان وجهه مثل الشمس والقمر في الإشراق والصفاء مليحاً كأنما صيغ من فضّة وكان صلى الله عليه وسلم إذا سرّ استنار وجهه حتى كأن وجهه قطعة قمر، قال عنه «البراء بن عازب» "كان أحسن الناس وجهًا وأحسنهم خلقا"، وقد جاء عن «أبي هريرة» رضي الله في وصف جبينه أنه قال "كان رسول الله صلى الله عليه وسلم أسيَل الجبين" والأسيَل هو المستوي، وكان أيضا واسع الجبين، وقد جاء في وصف حاجبيه أنهما كانا قويين مقوسين متصلين اتصالا خفيفا، لا يُرى اتصالهما إلا أن يكون مسافرا وذلك بسبب غُبار السّفر، وكان صلى الله عليه وسلم مُشرب العينين بحمرة؛ والقول "مشرب العين بحمرة" يعني "عروق حمر رقاق" وهي من علاماته صلى الله عليه وسلم التي في الكتب السالفة، وكانت عيناه واسعتان جميلتان شديدتا سواد الحدَقة ذات أهداب طويلة ناصعتا البياض وكان صلى الله عليه وسلم أشكل العينين، قال «القسطلاني» "الشّكلة بضمّ الشين هي الحُمرة تكون في بياض العين، وهو محبوب محمود"، وقال «الزرقاني» قال الحافظ العراقي "هي إحدى علامات نُبوّته صلى الله عليه وسلم"، ولما سافر مع «ميْسرة» إلى الشام سأل عنه الرّاهب «ميسرة» فقال "في عينيه حمرة؟" فقال "ما تفارقه"، قال الرّاهب "هو شرح المواهب" وكان صلى الله عليه وسلم إذا نظرت إليه قلت أكحل العينين وليس بأكحل، وعن «عائشة» رضي الله عنها قالت "كانت عيناه صلى الله عليه وسلم نجلاوان أدعجهما- والعين النجلاء الواسعة الحسنة، و"الدعج" شدة سواد الحدقة، ولا يكون "الدعج" في شيء إلا في سواد الحدقة- وكان أهدب الأشفار حتى تكاد تلتبس من كثرتها.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
من صفات النبي عليه الصلاة والسلام الخَلْقية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المنتدى الأول للأساتذة المجازين في الجزائر :: المنتدى الإسلامي :: قسم الرسول صلى الله عليه و آله و سلم-
انتقل الى: