المنتدى الأول للأساتذة المجازين في الجزائر

هذا المنتدى يهتم بمشاكل و طلبات و اقتراحات الأساتذة المجازين
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 هذا حال المربي في زمن بن بوزيد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
didi11
عضو فعال
عضو فعال


ذكر
عدد الرسائل : 76
العمر : 40
تاريخ التسجيل : 22/01/2010

مُساهمةموضوع: هذا حال المربي في زمن بن بوزيد   الأحد مارس 14, 2010 9:44 pm


الدستور الذي يضمن حق التمدرس هو نفسه الذي منح للمربين
ممارسة الحق في الإضراب













<table border="0" cellpadding="0" cellspacing="0"><tr><td bgcolor="#ffffff"></td><td align="left" background="../images/images_contour/blanc/img-ombre-bkg-droite.jpg" valign="top" width="7"></td></tr><tr><td align="left" background="../images/images_contour/blanc/img-ombre-bkg-bas.jpg" valign="top" height="7"></td><td align="left" valign="top"></td></tr></table>


ردت
التنظيمات النقابية في قطاعي التربية والصحة على تصريحات الوزير الأول،
أحمد أويحيى، بلغة شديدة اللهجة، وحمّلته المسؤولية في تعفن الجبهة
الاجتماعية، نتيجة تجاهل الحكومة للنقابات المستقلة وعدم اعترافها بها.
أكد نوار العربي، رئيس المجلس الوطني لأساتذة الثانوي والتقني، ردا على
تصريحات الوزير الأول، بأنه ''من حقنا انتقاد كنقابيين السياسة العامة
للحكومة، وهذا ليس تدخلا في السياسة بقدر ما هو نابع من صميم العمل
النقابي''، مشيرا إلى أن الخلل يكمن في غياب اعتراف فعلي بالتعددية
النقابية وبالنقابات التمثيلية وغياب تفاوض حقيقي حول المسائل المطروحة،
وفي كل مرة، بعد إضراب أكثـر من شهر أو أكثـر من أسبوع، ''تعود إلينا
الحكومة بإجراءات دون أن تتفاوض مع أي نقابة كانت''.
ويعتقد المتحدث أن هذه الإضرابات هي نتيجة منطقية لاجتماع الثلاثية التي
وصفها بـ''الهباء المنثور''، كونها لم تضمن سلما اجتماعيا مقابل زيادات
صورية أعلنتها الثلاثية، وهو راجع كله إلى تغييب النقابات الفاعلة. واستغرب
نوار العربي حديث الوزير الأول عن كندا بقوله إن الذي يضرب فيها تطبق عليه
غرامة بـ5 آلاف دولار، ورد عليه بالقول إنه ''لا توجد دولة في العالم
يعاقب فيها المربي بقطع رزقه لأنه طالب بحقوقه''.
ودافع نوار العربي عن نقابته في لجوئها إلى الإضراب كآخر وسيلة أمام
العمال، والذي كان سببه ''إخلال'' الحكومة بإطار العمل الذي فرضته هي نفسها
عن طريق مدير الوظيف العمومي في اجتماعه مع الأمناء العامين للوزارات
القطاعية، حيث جاء في هذا الإطار أنه بعد تحيين وتثمين المنح القديمة، يتم
استحداث منحة أو منحتين جديدتين على أن تكون معتبرة في كل قطاع، غير أن
النظام التعويضي، يضيف نوار العربي، لم تبرز فيه هذه المنح إطلاقا، كما أن
القواعد الأخرى لم تطبق إلا في منحة الأداء التربوي التي أقر بأنها معتبرة.
وأكد رئيس ''الكنابست'' أن هذه الممارسات هي التي دفعت النقابات إلى الدخول
في إضراب 24 فيفري وليس لأهداف سياسية و''ليس مثلما تريد أن تجرنا إليه
بعض الأطراف التي نجهلها، وأحسن دليل أننا لا نتعاطى السياسة الحزبية وهو
قوة تجنيد نقابتنا للأساتذة بمختلف اتجاهاتهم السياسية ومشاربهم الفكرية''،
معتبرا أن حل الأزمة ليس تقديم اتهامات جزافية في حق النقابات، بل الحل
يكمن في التعامل معها بجدية لإيجاد الحلول الممكنة.
من جهته، اعتبر الصادق دزيري، رئيس الاتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين،
أن إضراب 24 فيفري حمل ثلاثة مطالب: ''التعويضات والخدمات الاجتماعية وطب
العمل''، وليس ملف التعويضات فقط، لكي يتم توقيف الإضراب لأجله، مثلما
يؤكده الوزير الأول. وبالنسبة للتلاميذ، فإن حق التمدرس الذي يضمنه الدستور
هو نفسه الذي منح للمربين ممارسة الحق في الإضراب، مشيرا إلى أن ثلث
المتمدرسين هم أبناء المربين.
وقال السيد دزيري إن السلطة مارست مع المربين والنقابات ''سياسة الهروب إلى
الأمام'' بمعالجة ملف واحد جزئيا وسكتت عن الملفين المتبقيين اللذين لا
يقلان أهمية عن الملف الأول. وطالب بمصير الملفين الآخرين بعد توقيف
الإضراب، مضيفا ''نضالنا متواصل وبكل الطرق القانونية والمكفولة دستوريا
بما فيها الإضراب، من أجل تحقيق مطالبنا لأنها مشروعة ولا غبار عليها''.
وفيما يخص تسيييس العمل النقابي الذي اتهم أويحيى النقابات باتباعه، تبرأ
صادق دزيري من هذا الاتهام ''فنحن لدينا مطالب واضحة وملفات كثيرة عالقة لم
تسو بعد''، مثل القانون الخاص وإعادة النظر في شبكة الأجور التي تستلزم
إعادة النظر في سياسة الأجور في الجزائر، وحق التقاعد المسبق والخدمات
الاجتماعية وطب العمل، فلا يعقل، يضيف رئيس ''الأونباف'' أن يتقاضى عامل
120 مليون سنتيم وبالمقابل لا يتعدى أجر عامل آخر مليون سنتيم، فأين هي
العدالة الاجتماعية؟ يتساءل صادق دزيري.
من جانبه، استغرب الياس مرابط، رئيس النقابة الوطنية لممارسي الصحة
العمومية، حديث الوزير الأول بالقول: ''كان بودنا ألا نصل إلى الإضراب
أساسا رغم كونه مكفولا دستوريا مثل الخدمة العمومية للمواطن''، متسائلا عن
المانع الذي وقف ضد استقبال وفد عن النقابتين من قبل الوزير الأول قبيل
الشروع في الإضراب. وحذرت النقابتان حينها، بعد وضعهما لملف كامل لدى
الوزارة الأولى، من المؤشرات التي تصب جميعها في شن إضراب، لكن أويحيى لم
يتدخل. وذكر الياس مرابط بالخطوات المتبعة بعد ذلك، بدءا باستقبالهم من قبل
المجموعات البرلمانية، باستثناء كتلة ''الأرندي'' و''الأفانا''، كما تمت
مراسلة لجنة الصحة في البرلمان والتي رفضت استقبال النقابتين، ورئيس
البرلمان ورئيس مجلس الأمة. كما ذكر الياس مرابط بالاستقبال الذي حظيت به
النقابتان في شهر جانفي الفارط من قبل الأمين العام للأفالان''، عبد العزيز
بلخادم، الذي تناقضت تصريحاته بين مسؤول حزب وممثل لرئيس الجمهورية. ليؤكد
أنه في استقبالهم مؤخرا برئاسة الجمهورية وعد أحد مستشاري الرئيس وفد
النقابتين بطرح القضية على رئيس الجمهورية. واعتبر الياس مرابط الخطوات
المتبعة منطقية والإضراب ما هو إلا وسيلة لتحقيق المطالب بعيدا عن
الاتهامات التي تريد بعض الأطراف توجيهها للنقابتين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
زهير34
عضو ماسي


ذكر
عدد الرسائل : 589
العمر : 44
تاريخ التسجيل : 03/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: هذا حال المربي في زمن بن بوزيد   الأحد مارس 14, 2010 10:48 pm

ملاحظة فقط حول الصور التي دائما يتم نشرها كل ما تعلق الأمر بقطاع التربية هي مأخوذة من الاعتصام الذي قام به الأساتذة المجازين أمام وزارة التربية فجرائد اليوم مستهلكة و تستثمر في المغلوب على أمرهم بدل كشف المسؤولين و فسادهم و تنوير الرأي العام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
إيمان
عضو مشارك
عضو مشارك


انثى
عدد الرسائل : 55
العمر : 38
تاريخ التسجيل : 10/03/2010

مُساهمةموضوع: رد: هذا حال المربي في زمن بن بوزيد   الإثنين مارس 15, 2010 8:51 am

في هذا البلد لا نملك إلا الصبر اللي يدي للقبر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
هذا حال المربي في زمن بن بوزيد
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المنتدى الأول للأساتذة المجازين في الجزائر :: التنسيقية الوطنية للأساتذة المجازين - آخر الأخبار-
انتقل الى: